ادان مرصد الحريات الاعلامية ما قامت به جماعة الحوثي مؤخرا من اصدار تعميم لوزارة العدل التي تسيطر عليها يقضي بعدم توثيق او التصرف بأي ممتلكات لمن اسمتهم بالخونة وبينهم عدد من الصحفيين اليمنيين، وذلك تمهيدا لمصادرة ممتلكاتهم.

وتلقى المرصد بلاغات من عدد من الصحفيين تفيد بقيام الجماعة بإصدار تلك القائمة التي تضم أسماءهم الي جانب ١١٤٢ اسما بعضهم من قيادات الدولة المدنية والعسكرية وأعضاء في البرلمان ومنظمات مجتمع مدني وشخصيات اعتبارية ومواطنين.

وشملت القائمة عدد 25 من الصحفيين ووسائل إعلام يمنية ، حيث ضمت القائمة الصحفيين التالية أسمائهم : الصحفي نصر طه مصطفى مستشار رئيس الجمهورية و الصحفي عبدالباسط القاعدي نائب وزير الإعلام بالحكومة اليمنية ، ووكلاء بوزارة الإعلام محمد قيزان واسامة الشرمي وفياض النعمان والصحفي مختار الرحبي وعرفات مدابش ومصطفى نصر وأحمد شبح وأحمد المسيبلي ومحمد باشراحيل ومحبوب علي ومروان دماج وحسين باسليم وشفيع العبد وصالح الحميدي وراجح بادي وعبدالسلام الهبيط وايمن محمد ناصر وبكر الضبياني ونبيلة سعيد الرباصي ، وقناة سهيل

وإذاعة شباب اف ام ومكتب صحيفة المصدر وقناة يمن شباب .


وإذ يحذر مرصد الحريات الإعلامية جماعة الحوثي من الاقدام على مثل هذه الخطوة من الانتهاك والتعدي على الملكيات الخاصة فإنه يطالب المنظمات الدولية المعنية بحرية التعبير والدفاع عن الصحفيين ممارسة الضغط على الجماعة لاثناءها عن تلك الممارسات.

وكانت الجماعة قد أصدرت تعميما سابقا عبر وزارة الداخلية يقضي بمصادرة ممتلكات من اسمتهم " الخونة " بينهم عدد من الصحفيين اليمنيين.


اترك تعليق

19 + 2 =