شكا الصحفي صبري بن مخاشن عدد من المضايقات يتعرض لها وأسرته وفي البلاغ الذي تلقاه مرصد الحريات الاعلامية أفاد فية الصحفي ان النيابة الجزائية بحضرموت تضغط على أقاربه والشخص الذي ضمنه عند الافراج عنه في يناير 2019م لإحضاره على خلفية قضايا نشر ،ناهيك عن تهديدهم بالسجن وإغلاق محال الضامن التجارية في حال نشر الصحفي اي نقد لمحافظ حضرموت في وسائل الإعلام أو مواقع التواصل الإجتماعي.

هذه الانتهاكات ليست هي الأولى التي يتعرض لها الصحفي بن مخاشن فقد تعرض للاعتقال في نهاية العام 2018 كما تم احتجازه وسحب جوازة ومنعة من السفر إلى جانب العديد من التهديدات بسبب عملة الصحفي .

مرصد الحريات الاعلامية يدين بشدة هذة الممارسات بحق الصحفي بن مخاشن ، ويحمل محافظ حضرموت و الجهات الأمنية بالمحافظة مسؤلية مايتعرض لة الصحفي .


اترك تعليق

12 + 7 =